7 March 2019

تناقش المدرسة الشتوية بجامعة الفارابى الوطنية الكازاخية مخاطر مهنة الصحافة

تعقد 'كلية الإعلام بالجامعة الوطنية الكازاخية' 'المدرسة الشتوية الدولية السادسة' من أجل صغار الصحفيين من دول وسط أسيا، بما فى ذلك  مهنيون الإعلام الإناث من أفغانستان. نُظمت 'المدرسة الشتوية للصحافة والإعلام' بدعم من مكتب مجموعة ألماتى التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية والعلم والثقافة (اليونسكو)، ومركز معلومات الأمم المتحدة، و"الأمم المتحدة للأثر الأكاديمى"، ومعهد بان كى مون للتنمية المستدامة.

حضر هذه الفاعلية، الواقعة فى 'اليوم العالمى للراديو'، صحفيون، ومتخصصون إعلاميون وباحثون من كندا، ونيوزيلاندا، وأفغانستان، وباكستان، وأوزباكستان، وكاراكالباكستان، وقيرغستان. شارك أكثر من ١٧٠ باحث إعلامي وصحفي مع طلاب التقنيات الإحترافية لمهنة الإعلام، والإتجاهات الجديدة فى تكنولوجيات المعلومات والإتصالات، ورؤى مستقبل السوق الإعلامى.

وقد أولي إهتمام خاص بالعمل المعنى بالتعليم الجيد (هدف تنمية مستدام #٤)، والتعليم  الإعلامي، والشركات الناشئة الإعلامية، والنُهج المبتكرة من العمل مع الجمهور الشاب. ناقش الطلاب العمل الإعلامى فى مواقف متعددة تشمل تطوير وتعزيز الحوار السياسى، والتسامح والسلام فى مناطق الصراعات وبيئة ما بعد الحرب. صُمم برنامج مستقل من الحلقات الدراسية وورش العمل لتوفير منصة من أجل مناقشات تفاعلية ومناظرات.

فى مراسم الإفتتاح، قدم سيرجي كاربوف، خبير الإتصالات والمعلومات بمكتب مجموعة اليونسكو عرضاً بعنوان 'الراديو كوسيلة لتطوير الحوار والتسامح، والسلام'. ناقش عبدالرحيم موخيدوف الضابط المسئول عن مكتب معلومات الأمم المتحدة ألماتى وفلاستيميل ساميك ممثل قسم الإتصالات الدولية فى مكتب الأمم المتحدة بألماتى، وآلماش آرينوفا رئيس المجموعة السياسية لممثل مكتب وزارة الشؤون الدولية البعد الدولى لتطوير الإعلام والشراكة من أجل الأهداف ("هدف تنمية مستدام" ١٧).

رحبت المدرسة الشتوية بمجموعة من صغار متخصصات الإعلام الإناث من أفغانستان، تشمل السيدة صافى حامد المراسلة الصحفية بهيئة الإذاعة البريطانية، السيدة نرجس نوراكش المراسلة الصحفية الإخبارية التلفزيونية، السيدة آنيسة شاهد والسيدة نبيلة أشرافى المراسلتين الصحفيتين الإخباريتين بتولو، و السيدة روين شهابى مدير العلاقات العامة بمجلة تولوالإخبارية.  قدمن تقريراً مشتركاً عن 'السلام، والحوار، والتسامح فى الصحافة الأفغانية'. ناقشت السيدة نبيلة أشرافى المجازفات وخطر مهنة الصحافة فى أفغانستان، بما فى ذلك مقتل فارامارز سيد سميم مؤخراً. تحدثت روين شهابى عن دور الإعلام فى المجتمع الأفغانى المعاصر وقدمت دراسات حاله. تكلمت أنيسة شاهد، صحفية تلفزيونية مشهورة فى أفغانستان، عن المهارات العملية الموجودة فى الحياة اليومية للصحفى، والتعليم الإعلامي فى أفغانستان.

فى الفاعلية الإعلامية، قدمت الإستاذة آبازوف رافيس برنامج محاكاة الأمم المتحدة لطريق الحريرالجديد "وسائل الإتصال من أجل التنمية المستدامة." عقد الدكتور جوسبال حلقة دراسية عملية معنية بفكرة: "بناء تيارات: تطوير وسائل الإتصال ودور الراديو فى التحولات الإجتماعية". قد تشجَع الطلاب لمدة ثلاثة أيام على إستخدام منصة الحوار، التى وحدت الجميع بالرغم من الإختلافات فى اللغات، والثقافات، والأمصار.

حضر الفاعلية ممثلين من 'معهد بان كى مون للتنمية المستدامة'؛ 'محاكاة الأمم المتحدة لطريق الحرير الجديد' (إم.يو.إن إن.إس.دبليو)؛ جامعة ولاية آلتاي؛ روسيا؛ " حزب نورأوتان"، شركة إير-دوت، ألماتى التضامنية محدودة المسؤولية؛ دار نشر"جامعة كازاخ". شركة آر تى آر كيه "كازاخستان"؛ شركة أكاديمية مهارات التضامنية محدودة المسئولية؛ منصة بوجين.كيه زد للمؤلفون المستقلون؛ البوابة الشبابية ماساجيت.كيه زد؛ كوكب الراديو بجامعة ولاية آلتاى؛ تى آر كيه جامعة الفارابى الكازاخية وآخرون.