23 October 2018

تعلن مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة عن دفعتها الأولى لمراكز أهداف التنمية المستدامة: ربط الجامعات والكليات بخطة التنمية المستدامة لعام 2030.

24 تشرين الأول/أكتوبر عام 2018 – يسر برنامج مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة أن يعلن عن مراكز أهداف التنمية المستدامة الجديدة، وهم أعضاء مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة الذين تم اختيارهم كنماذج مثالية لمشاركتهم المبتكرة المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة. وقد تم تعيين هذه المؤسسات لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد والتي ستكون بمثابة موارد لأفضل الممارسات لشبكة مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة، التي تتألف حاليا من أكثر من 1300 جامعة وكلية في حوالي 140 دولة عضو.

ويعدّ برنامج مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة مبادرةً تعمل على مواءمة مؤسسات التعليم العالي مع الأمم المتحدة في دعم تحقيق أهداف الأمم المتحدة وولاياتها وتسهم فيها، بما في ذلك تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها، والوصول إلى التعليم، والاستدامة، وحل النزاعات.

وإذ تحتفل الأمم المتحدة اليوم بالذكرى السنوية الثالثة والسبعين لبدء نفاذ ميثاق الأمم المتحدة، من المهم أن نتذكر الدور الحاسم للأوساط الأكاديمية في ضمان رفاه البشرية والمثل العليا التي تتبعها هذه المنظمة منذ تأسيسها في عام 1945. وتعدّ الجامعات حاسمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة كونها تشكل حاضنات للأفكار والاختراعات والحلول الجديدة، وتزيد من الوعي، وتثقف وتعلم بشأن أهداف التنمية المستدامة، في حرم الجامعات، وفي مجتمعاتهم وخارجها.

وأكد رئيس برنامج مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة، السيد رامو داموداران أن "المنح الدراسية جيدة لنستلم البضائع من الطلاب، إذ أن هذا المزيج نجح بشكل أكثر فعالية وبشكل مثير مما هو عليه في المشاركة الجامعية مع أهداف التنمية المستدامة". وأشار إلى أنه "سواء من خلال المشاريع البحثية أو المناهج الدراسية المبتكرة أو أنشطة الحرم الجامعي، فقد استدعى المجتمع الأكاديمي العالمي إبداعه وطاقته من أجل ابتكار طرق عملية يمكن من خلالها تنفيذ خطة عام 2030 بطريقة شاملة ومستدامة وجديرة بالمنظمة التي صاغتها".

ولقد كان أعضاء برنامج مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة في طليعة الساعين إلى النهوض بخطة عام 2030، وتم اختيار الجامعات الآتي ذكرهم باعتبارها الدفعة الأولى لمراكز أهداف التنمية المستدامة  لبرنامج مبادرة الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة، وذلك  لما قدّموه من إبداع ودينامية، والتزامها بتعليم الأجيال المستقبلية بشأن الاستدامة. وسنقوم في الأسابيع المقبلة بتوصيف كل من الجامعات وتوفير المزيد من المعلومات بخصوص أنشطتها وبحوثها عن كل هدف من أهداف التنمية المستدامة.

الهدف 1 :  القضاء على الفقر - كلية كريستو جاينتي (الهند).

الهدف 2 : القضاء التام على الجوع - جامعة بريتوريا (جنوب أفريقيا).

الهدف 3: الصحة الجيدة والرفاه - جامعة الجيزة الجديدة (مصر).

الهدف 4 : التعليم الجيد - جامعة لا بونتا (الأرجنتين).

الهدف 5 : المساواة بين الجنسين - جامعة الأحفاد للنساء (السودان).

الهدف 6 : المياه النظيفة والنظافة الصحية - جامعة مانيتوبا (كندا).

الهدف 7: طاقة نظيفة وبأسعار معقولة - مركز سياسات الطاقة والتغير المناخي ، جامعة كابوديستريان الوطنية في أثينا (اليونان).

الهدف 8 : العمل اللائق ونمو الاقتصاد - جامعة بلوشستان لتكنولوجيا المعلومات والهندسة والعلوم الإدارية (باكستان).

الهدف 9 : الصناعة والابتكار والهياكل الأساسية - جامعة ناجاوكا للتكنولوجيا (اليابان).

الهدف 10 : الحدّ من أوجه عدم المساواة - جامعة غرب سيدني (أستراليا).

الهدف 11 : مدن ومجتمعات محلية مستدامة - جامعة كارلوس الثالث بمدريد (إسبانيا).

الهدف 12 : الاستهلاك والإنتاج المسؤولان - كلية العلوم الاقتصادية ، جامعة بوينس آيرس (الأرجنتين).

الهدف 13 : العمل المناخي - جامعة زيوريخ (سويسرا).

الهدف 14 : الحياة تحت الماء - جامعة بيرغن (النرويج).

الهدف 15 : الحياة في البرّ - جامعة زنجان (إيران).

الهدف 16 : السلام والعدل والمؤسسات القوية - جامعة دي مونتفورت (المملكة المتحدة).

الهدف 17 : عقد الشراكات لتحقيق الأهداف - الجامعة الأمريكية في دبي (الإمارات العربية المتحدة).