27 September 2019

تساعد جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية المجتمعات المحرومة إجتماعياً من خلال ‘الحديقة الإجتماعية’ وخدمة مركز صحى

إن القاعدة الراسخة التى تُعَرِّف جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية (فنزويلا) على مدى تاريخها الذي يقرب من ٦٦ عام هى " فى كل شئ للحب والخدمة". باالنسبة للجامعة، تعد هذه الكلمات مهام فنية وبصمة لإنسانيتها المتركزة على هيكل أكاديمى الذى يسمح لخريجيها المستقبليين أن يكونوا مراعون للفوارق لما حولهم من بيئات.

فى "جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية"، إن الإمتداد الإجتماعى يُفهَم كعلاقة دائمة تنشأ بين المؤسسة والمجتمعات المحيطة. بتخصيص الجهود والموارد بغرض التأثير على عملية التحول الإجتماعي، تُنشِئ "جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية" تحالفاً لتحقيق أغراض التنمية التى تفيد المجتمعات وأعضائها، والتى تتماشى مع هدف تنمية مستدامة ١٧: الشراكة من أجل الأهداف.

إن المركز الرئيسي لأنشطة الإمتداد الإجتماعي ب"جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية" هو حديقة الأب مانيل آجوير إس.جى الإجتماعية، لقد ظلت أبوابها مفتوحة دون إنقطاع منذ سبتمبر ١٩٩٩، لتخدم كجسرٍ للتواصل بين المجتمعات المحيطة والجامعة، بالإضافة إلى كونها منصة للإلتزام الإجتماعى ل"جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية". يشرح مواسيس كارفيلو، المدير العام للإمتداد الإجتماعى ل"جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية"، "إن الفكرة هى توحيد المعايير، والمساهمة والعمل يداً بيد مع المجتمع. تسمح الحديقة الإجتماعية للجامعة أن تخترق المجتمعات بإرادة وكفاءة، وأن تضع حلاً مع المجتمع من أجل المجتمع".

تعرض الحديقة الإجتماعية للمجتمعات المحرومة إجتماعياً سلسلة من الخدمات التى تتضمن تنظيم المجتمع؛ برامج تدريب الموارد البشرية؛ تعليم الأطفال وصغار السن خارج المدرسة؛ نصح قانوني، وطبي،و محاسبي؛ نصح إستدامة البيئة؛ الإرشاد النفسى وتعزيز الصحة. يعرض الخدمة الطلاب، والأساتذة الجامعيين تطوعاً فى الحديقة الإجتماعية حيث تعد موجهه نحو السعى لتقليل إنعدام المساواة (هدف تنمية مستدام ١٠) والتعاون من أجل تطوير المجتمعات المستدامة (هدف تنمية مستدام ١١).

"نسعى إلى تنفيذ أنشطة يمكن أن تقود إلى تمكين المجتمع. تتمثل الفكرة فى أن المجتمعات ستكون متصلة بنشاط، وتتسلم زمام القيادة وتتخذ المبادرات،" وصف آدلى هيرنانديز، مدير المشروعات وعلاقات المجتمع ب "جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية".

يعد مركز سانتا إنيتس الصحى جزءً من الحديقة الإجتماعية. بمقتضى نموذجٍ متنقل، توفر الحديقة مجاناً أو بكلفة زهيدة، خدمات التشخيص، والمعامل، والتصوير، والتأهيل والعناية الوقائية والعلاجية فى ١٤ تخصص طبي. للدفع قدماً بهدف تنمية مستدام ٣ ضمان التمتع بأنماط عيش صحية وبالرفاهية فى جميع الأعمار، يخدم هذا المركز الصحي المرضى الذين لا يمكنهم تحمل الكلفة العالية لخدمات الصحة الخاصة بسبب حالة الحرمان أو الإقصاء الإجتماعى.

عبر الطلاب وأعضاء المجتمعات الجارة عن تقديرهم للخدمة التى يقدمها المركز الصحى، بالإضافة إلى الموظفون النشيطون، والمنشئات النظيفة والسعر المعقول. "يعود الفضل ل"جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية"، حيث يمكن للناس الذين يعيشون فى مجتمعات محرومة إجتماعياً أن يتلقوا خدمة صحية عالية الجودة بكلفة زهيدة،" قالت نادية ماردينى، عضو ‘مجتمع كاتيا’.

كنتيجة لعمل الحديقة الإجتماعية وتعاونها مع ١٦٠ مؤسسة حليفة، لقد نفذت "جامعة أندريس بيلو الكاثوليكية" ٥٠ برنامج ومشروع هدفت إلى مساعدة المجتمعات المحرومة إجتماعياً فى ١٧ إبرشية فى كاركاس. أفادت المشاركة النشطة لما يزيد على ٢٦٠٠ طالب تحت إرشاد هذه المؤسسات مباشرة ما يقرب من ٦٠٠٠٠ شخص كل عام.