27 November 2019

بحث كفالة إتاحة الوصول إلي الماء النقي للجميع، في كل مكان

 منذ عام أعلنت ‘الأمم المتحدة للأثر الأكاديمى’ إفتتاح "مراكز هدف تنمية مستدام التابعة للأمم المتحدة للأثر الأكاديمى"، أختيرت مؤسسات عضو فى ‘الأمم المتحدة للأثر الأكاديمى’ كنماذج من أجل منحتهم المبتكرة والإنخراط المتعلق ب‘أهداف التنمية المستدامة’ الذى يخدم كمصادر لأفضل الممارسات من أجل شبكة "الأمم المتحدة للأثر الأكاديمى"، تتألف حالياً مما يزيد على ١٤٠٠ جامعة وكلية فى أكثر من ١٣٠ دولة.

فى الذكرى السنوية لتدشين البرنامج، ننتهز هذه الفرصة لتفقد بعض مدارس المركز لإلقاء الضوء على منحهم وأنشتطهم على مدار الإثنى عشر شهر الماضية والتطلع صوب المبادرات المستقبلية. إن المدرسة التالية التى إستفادت من سلسلة ذكرانا السنوية هى جامعة مانيتوبا (كندا)، مركز من أجل " هدف تنمية مستدام"٦: المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي.

علي مدار العام الماضي، شرعت جامعة مانيتوبا في العديد من بحث متعدد التخصصات وأنشطة قائمة علي المجتمع للمساعدة في بناء مجتمعات مستدامة مرنة في مانيتوبا وعبر كندا بما في ذلك بحث مع مجتمعات السكان الأصليون بشأن كمية المياة وقضايا إدارة الجودة وتأثيرات التغيّر المناخي.

يُدَرِّس علماء "جامعة مانيتوبا" أساسيات جودة المياة إلي المتعلمين اليافعين خلال مبادرات مثل مبادرة هذا العام  يوم البيئة والمياة العذبة بالشراكة مع مركز فورت وايت آلايف. زار الجيل التالي من متخصصي جودة المياة محطات تعليمية عن أخذ عينات المياه، وكيمياء المياة، وتآكل الشواطئ، والأنواع المائية الغازية، واللافقاريات وتفاعلاتها داخل مستجمعات المياة. قاد الجلسة طلاب متخرجين من مركزعلوم رصد الأرض في جامعة مانيتوبا. يقود "مركز علوم رصد الأرض" شبكة معلومات مستجمعات الأمطار الكندية، أٌنشِأت شبكة بيانات ومعلومات متاح الوصول إليها مستندة إلي الشبكة العالمية،كجزء من مبادرة بحيرة وينيبيغ باسين بموجب خطة العمل التابعة لكندا المعنية بالمياة العذبة.

يعمل المعهد، كجزء من شراكة مينو بيمادزيوين، بشأن مشروعات إسكان وتخطيط إستخدام الأرض التي ينبغي أن تساعد مجتمعات السكان الأصليون البعيدة في تأمين مياة الشرب النظيف والصرف الصحي الملائم. يستمر باحثون "جامعة مانيتوبا" الآخرون في نشر نتائج بحث معني بتلوث مياة الشرب في مجتمعات السكان الأصليون وإستراتيجيات تعجيل التطوير.

إن واني سكا تان: تحالف المجتمعات المتأثرة بالمياة هو برنامج بحث رئيسي آخر جاري. إن هدفه الرئيسي هو إكتشاف كلاً من الآثار المترتبة الإيجابية والسلبية للقوة المائية للبيئات القريبة ومجتمعات السكان الأصليون في مقاطعة مانيتوبا ومناطق أخري متأثرة عبر كندا وللمزيد من اكتشاف كيف ولأي درجة يمكن لهذا التحالف البحثي أن يُمَكِّن المصالحة بالإضافة إلي التغيير الإجتماعي والبيئي المجدي والمرغوب فيه.

إنبثاقاً من هذا البرنامج الذي هو مخيمات العلم المحلي القائم علي الأرض، كيس كين ها ما كي وين، مبادرة تمد الشباب المحلي بفرصٍ للتعلم عن علوم البيئة من خلال رؤي السكان الأصليون للعالم والعادات. "سيتأثر وقع البحث، والتدريس والتعليم التابع ل"جامعة مانيتوبا" عبر ال٢٥ عام القادمة بالعمل الجاري الإضطلاع به اليوم خلال قيادة أعضاء هيئة تدريس الكلية والطلاب،" قال دكتور ديجفير جاياس، نائب الرئيس في " جامعة مانيتوبا".

"بآخر تحديث وتركيز علي إستراتيجية الإستدامة المؤسسية التابعة لنا حول ‘أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة’، لدينا خارطة طريق عن كيف يمكن ل"جامعة مانيتوبا" أن تستمر في دعم الإستدامة خلال البحث، والتدريب، وإنخراط المجتمع من أجل الأجيال القادمة،" في إضافة له.

بالإضافة إلي ذلك، بدأت سلسلة رؤى المتحدثون الرسميون المستبصرة موسم ٢٠١٩-٢٠٢٠ عن قضايا التغيّر المناخي الحيوية، التي تعد أيضاً محور التركيز الرئيسي لأنشطة البحث الجديدة التي هي جارية.

"يعد الإعتراف بجامعة مانيتوبا كمركز الأمم المتحدة للأثر الأكاديمي لهدف التنمية المستدام ٦ في ٢٠١٨ من أجل إلتزامنا بالبحث في المياة النقية، والصرف الصحي وقضايا ذات صلة علامة فارقة تكفل إستمرار البحث الممتاز في هذه المجالات الحيوية والقدرة علي مشاركة تأثير بحثنا علي صعيد عالمي،" قال دكتور جاياس.

لمعرفة المزيد عن "مراكز هدف تنمية مستدام للأمم المتحدة للأثر الأكاديمى"، تشمل جامعة مانيتوبا، زر‘ مراكز "هدف تنمية مستدام"الأمم المتحدة للأثر الأكاديمى’ .