22 December 2017

أكثر من مليون شخص يشتبه في إصابتهم بالكوليرا في اليمن

2017/12/22 — ذكرت منظمة الصحة العالمية أن عدد الأشخاص الذين يشتبه في إصابتهم بالكوليرا في اليمن تخطى المليون، فيما وصلت عدد الوفيات المرتبطة بالمرض إلى أكثر من ألفين ومئتين.

طارق ياسرفيتش المتحدث باسم المنظمة قال إن المعدل الأسبوعي للإصابات بالكوليرا في اليمن قد تراجع بشكل كبير خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وأضاف في مؤتمر صحفي في جنيف:

"ولكن الوباء لم ينته بعد، ويتعين بذل مزيد من الجهود لضمان استمرار أنشطة السيطرة على انتشار المرض والوقاية منه. مازالت منظمة الصحة العالمية تدعم مراكز علاج الجفاف بأنحاء اليمن، كما تواصل جمع العينات لاختبارها في المعامل...منذ بداية تفشي الكوليرا تمكنا من إنقاذ عشرات آلاف الأشخاص من خلال إقامة مراكز العلاج وتوفير الإمدادات وتدريب العاملين في مجال الصحة والعمل مع المجتمعات في مجال الوقاية."

وقد شهد اليمن تزايدا سريعا في تفشي مرض الدفتريا في 18 من محافظات اليمن الاثنتين والعشرين. والدفتريا مرض شديد العدوى ولكن يمكن الوقاية منه بسهولة عبر اللقاح.

وتدعو منظمة الصحة العالمية إلى السماح بالوصول الإنساني المنتظم وبدون عوائق لجميع المناطق في اليمن للتصدي للأمراض ومنع حدوث وفيات يمكن تجنبها، بسبب سوء التغذية والكوليرا والدفتيريا.

كما دعت المنظمة الأطراف اليمنية إلى وقف الأعمال العدائية وجميع الهجمات على البنية الأساسية المدنية، بما في ذلك المنشآت الصحية.